قصة إنشاء كلية الاقتصاد والعلوم السياسية جريدة صعيدمصر الإخبارية

قصة إنشاء كلية الاقتصاد والعلوم السياسية:

كان رفعت المحجوب أستاذ مساعد بكلية الحقوق جامعة القاهرة ، وفى أواخر عام 1958 وبعد دراسة مستفيضة بادر المحجوب بالحديثه مع بعض الزملاء وبالتحديد ا.د. زكي شافعي ( مؤسس علم النقود والبنوك فى مصر) زميله العزيز و أخيه الأكبر ، وهم فى مكتبهم بقسم الاقتصاد و المالية العامة( كلية الحقوق جامعة القاهرة ).

اقترح المحجوب على زميله الشافعي بأن الوقت قد حان لكي نعد مذكرة لإنشاء كلية منفصلة عن الكليات والمعاهد الأخرى متخصصة فى الاقتصاد بمصر .

حيث كان فى ذلك الوقت هناك أقسام للاقتصاد والمالية العامة فى الكثير من جامعات مصر تحت مؤسسات تعليمية أخرى، مثل قسم الاقتصاد والمالية داخل كلية الحقوق جامعة القاهرة ، والذي كان يعمل به المحجوب والشافعي،
و قسم الاقتصاد داخل كلية التجارة جامعة القاهرة وعين شمس و الاسكندرية… الخ .

وكانت فكرة المحجوب أنها كلها مؤسسات تعليمية محترمة ، الا أن تخصص علم الاقتصاد يتطلب مع التطور والتخصص الدقيق أن يكون له كلية مستقلة بذاتها مثل
(London school of economics ) بالمملكة المتحدة، والتي كانت فى ذلك الوقت تتفوق عن الولايات المتحدة الأمريكية فى التعليم ، على عكس الحال الآن طبعا .

فما كان من ا.د. زكي شافعي الا وأن قال له ، إذاً اكتب أنت المذكرة و أنا متضامنا معك وسوف أساعدك فى التفاصيل الإدارية لسباق خبرتة ، على أن نضع خُطة زمنية و نعد لائحة للكلية لنرى ما سوف نضم من أقسام ( مثل العلوم السياسية والإحصاء ) و تشكيل أعضاء هيئة التدريس بالكلية ، من جامعات مصر .
( و هذا موضوع آخر سوف نسرد له مقال )

و بعد أقل من أسبوع كان المحجوب قد انتهى من صياغة الورقة و تم مراجعتها مع الزملاء وعلى رأسهم ا.د. ذكي الشافعي، واتخذ القرار بالذهاب إلى رئاسة الجمهورية لتقديم الطلب .

و هنا احتار الحضور ، حيث طلب المحجوب من الأخ الأكبر د. زكى شافعي أن يذهب هو بصفته أكبرهم سناً و أقدمهم أكاديمياً لمكتب رئيس الجمهورية، على أن يرتب له المحجوب الموعد مع النائب على صبري لمقابلة الزعيم الراحل جمال عبد الناصر…..!!!!

رفض شافعي بشدة وقال ؛
لا لا لا ، اذهب انت يا د. رفعت ، على صبري صديقك و أغلب قيادات الجيش يعرفونك حق المعرفة من خلال محاضراتك لهم .

فرد المحجوب وقال ؛
ولكن الأصول تقول أن حضرتك يا د. زكي هو من يجب أن يذهب ….!!!!

فرد شافعي وقال ؛
لماذا وعلى أى أساس ، أنت صاحب الفكرة وأنت من صاغ ورقة الإنشاء… !!!

فقال المحجوب؛
أولا ؛ لأنك أقدمنا فى الدرجة وأكبرنا سناً ، و تلك هي الأعراف الأكاديمية،
ثانيا ؛ الذي يجب أن يقدم أوراق إنشاء كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، هو عميد الكلية القادم ….!!

فرد شافعي فى ذهول ؛
من قال أني سوف أكون عميد الكلية….!!!

فرد المحجوب فى هدوء؛
و من منا يصلح أن يكون أول عميد لكلية الإقتصاد إلا ا.د. زكي شافعي………!!!!!،
فأنت الأستاذ و الأخ الأكبر و نحن مازلنا أساتذة مساعدين ، ولا أعتقد أن أحداً من الحضور سوف يعترض أو حتي يفكر أن يترشح امام سيادتكم….!!

وقد كان ، ذهب المحجوب إلى النائب على صبري ، والذي كان قد تشاور معه من قبل فى الموضوع وأخذ الموافقة المبدئية من الزعيم جمال عبد الناصر.

و بعد حوالى أسبوع من تقديم الطلب ، تلقي المحجوب مكالمة تليفونية فى منزله من النائب على صبري ،
و قال له ؛
مبروك يا دكتور رفعت ، فقد وافق الرئيس جمال عبد الناصر على الطلب، يلا شد حيلك علشان نفتتح الكلية فى أعياد ذكرى ثورة يوليو هذا العام .

فسأل المحجوب ؛
و قد وافق الرئيس فعلا ، و بهذه السرعة…!!!

رد صبري وقال ؛
نعم و رحب جدا كمان ، انا كنت أخطرته من قبل وكان يسأل كل فترة عن الطلب، و لما عرف انك انت من صاغ الطلب رحب أكثر وقال على بركة الله….!!
و القرار فى ايدى..
” قرار رئيس الجمهورية العربية المتحدة رقم 91″

و بالفعل تم إنشاء كلية الاقتصاد والعلوم السياسية لأول مرة فى مصر عام 1959 ، و كان أول عميداً للكلية الراحل العالم الجليل استاذ الأجيال ورفيق درب رفعت المحجوب على مدار خمسة وأربعين عاماً من العمل الأكاديمي ا.د.زكي شافعي عام 1961 .
( و الذي اصبح فيما بعد اول وزير للاقتصاد من اساتذة كليةالاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة/ بترشيح من رفعت المحجوب ) ،
وبعد ذلك تناوب على منصب عميد الكلية أساتذة من قسم العلوم السياسية، ثم قسم الاقتصاد ، و هكذا بالاتفاق والاحترام ، وليس الصراع والفتنة …..!!!

و فى شهر أكتوبر من عام 1971 انتخب المحجوب ، فور عودته من لبنان حيث كان نائب رئيس جامعة بيروت العربية من عام ١٩٦٨ الى ١٩٧٠ ، انتخب فى عام 1971
عميد للكلية اول مرة ، قبل أن يصبح نائب رئيس مجلس الوزراء ( و الأمين الأول للإتحاد الإشتراكي العربي ) ،
و انتخب المحجوب للمرة الثانية عام 1981 ، ثم مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الاقتصادية فى عام 1982 ، ثم أخيرا رئيس مجلس الشعب المصري من عام 1984 حتي استشهادةفى اكتوبر من عام 1990.

و ظل المحجوب على مدار ثلاثين عام يدرس مادة النظرية الاقتصادية و المالية العامة بالكلية و هو فى مناصبة المختلفة إلى نهاية العام الدراسي فى يونيو 1990 .
قبل استشهادة بأربعة أشهر ، فى 12 أكتوبر 1990.

و كلما دخل مبني الكلية كان ينظر إلى لوحة إنشاء الكلية والتي يتوجها اسم ا.د.زكي شافعي، ويقرأ الفاتحه على روح أخيه الأكبر ، الذي توفاه الله قبل المحجوب ببضع سنوات.

رحم الله جيل عملاق أساتذة كلية الاقتصاد من علماء مصر على سبيل المثال لا الحصر ……………
زكي شافعي، بطرس غالى ، حامد ربيع ، فؤاد هاشم ،
احمد ابو اسماعيل ، سعيد النجار ، احمد الغندور،
عبد الملك عودة ، عمرو محي الدين، احمد الصفتي ،
فتح الله الخطيب، صليب روفائيل، عبد المجيد فراج ، خيري عيسي، عبد الفتاح قنديل ، أحمد رشاد موسي ،
احمد رشيد ، إبراهيم صقر ، محمد خليل برعي ،
مدني دسوقي ، كمال المنوفي، ذكي عزمي ،
محمود عبد الفضيل، هناء خير الدين ،
وقائمة العظماء لا تنتهي … ……الخ

و طبعا أبى رفعت المحجوب. رحمة الله عليهم جميعا…