مقولة توضح معنى الرجولة ومواقف البطولة

بقلم .د/أمينة عبد الرؤوف
المستشارة الإعلامية لمحافظة الغربية ومكافحة الفساد والإرهاب على مستوى الجمهورية
 مقولة (أنا ورايا رجالة)ما الذى تحمله هذه المقولة بالنسبة لى؟
منذ عامين كنت أبحث عن العدالة لأننى قابلت شخصيات إتصفوا للأسف بالندالة
لكن بفضل الله وجدت حقااا رجالة تميزوا بالنزاهة والأصالة وبفضل الله ليسوا أى رجال بل قيادات تتحدى الصعاب و المحال كما تحملت انا كالجبال
وعندما تأكدوا أننى رأيت العديد والعديد من الأهوال أرسلوا لى رسائل وأقوال بأنهم معى بعد الله ولى الحق بأن أستند عليهم فهم حماه لكل مظلوم ولكل من يعانون
ولا يوجد أحدا فوق القانون .ووداعا لمسؤولون متسلطون يصدروا قرارات دون أن يعلمون لإرضاء من لهم يطلبون .كان معى فى سنوات العذاب زوجى الغالى اعز واغلى الأحباب
ومن كان معى بعد فضل الله قيادات عظيمة لها قامة وقيمة لا يستهان بها رئيسى عبد الفتاح السيسى الذى لم ولن يرضى لمصرية بالإهانة ولا بالخيانة لأنه يعلم وتأكد أننى أمينة وأتصف بالأمانة.
شكرا سيدى الرئيس فأنا استند عليك بكل اطمئنان وأمان .تحياتى وتقديرى أيضا لمحافظ الغربية الذى طالما كان لى يحافظ ويحمى دكتور/طارق رحمى كم كان حزينا وكان يشعر أنه لى مدينا برجوع حقى وعندما وعد أوفى
حقااا كشف كل من ظلمونى وكشف فسادهم للعالم ومازالوا يهانوا كما أرادوا هم إهانتى والحمد لله ردت لى على يد القيادات كبريائى و كرامتى.
حفظك الله يا مصر كما أنجبت هؤلاء العظماء الذين يردوا لكل مظلوم حقه على الأرض كما يحقق الله عدله فى السماء