Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

تظاهر ممرضات «تأمين صحي المنيا» احتجاجًا على «إهانة ضابط شرطة»


Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

كتب – سعيد نافع
أعلنت الدكتورة راوية التوني، مدير فرع الهيئة العامة للتأمين الصحي بالمنيا، الأحد، استقالة الدكتور حسن سليمان، مدير مستشفي التأمين الصحي بمدينة المنيا، في أعقاب تظاهر العشرات من طاقم التمريض بالمستشفى، للمطالبة برحيله، احتجاجًا على إهانة ضابط شرطة لممرضة أثناء إجراء زوجتة لعملية جراحية «نساء» بالمستشفى.
وقالت «التوني»، في تصريحات صحفية، إنها تلقت اعتذار طاقم الأطباء بالمستشفي عن العمل، تضامنا مع مدير المستشفى، وأرسلت الاستقالة والاعتذارات للهيئة بالقاهرة للنظر فيها، مضيفة أن فريق من رجال الشرطة برئاسة مامور بندر المنيا، حضر لمستشفي التأمين الصحي وقدم اعتذار لطاقم التمريض عما بدر من الضابط، وشدد على «عدم التستر على أية مخالفات».
وفي السياق نفسه، تدخل اللواء طارق نصر، محافظ المنيا، واللواء رضا طبلية، مدير الأمن، لإنهاء الأزمة، وعلمت «المصري اليوم» أن مدير الأمن كلّف لجنة قانوينة للتحقيق مع الضابط المتورط في الأزمة.
وكانت مستشفى التأمين الصحي بمدينة المنيا، شهدت صباح الأحد، تظاهر ممرضات، للمطالبة برحيل مدير المستشفى، الذي وجه لهن إهانة، عقب إهانة ضابط شرطة بعض الممرضات، على خلفية المناوشات التي دارت بين زوجة ضابط شرطة وطاقم التمريض بقسم الأطفال، ورفض المدير تحرير محضرًا بالواقعة.
وقال أحد العاملين بالمستشفى، طلب عدم ذكر اسمه، إن زوجة ضابط شرطة كانت محتجزه أمس السبت بقسم الأطفال، وطلبت من ممرضة أن تحمل لها طفلها، وعندما رفضت الممرضه أهانتها ووبختها، واستدعت زوجها الذي وبخ الممرضات وهددهن باصطحابهن لقسم الشرطة، ثم أجري إتصال بمدير المستشفى «الذي رفض تحرير محضر ضد زوجة الضابط ولم يدافع عن العاملين معه بالمستشفي، دون أن يعرف أي تفاصيل عن الواقعة».
وهدد العاملين بالمستشفي بالإضراب عن العمل، ومواصلة إحتجاجهم، لحين رحيل مدير المستشفى، فيما قال مسؤول أمني إن الممرضات نظمن وقفة احتجاجية ضد مدير المستشفي، وليس ضد الضابط، وذلك على خلفية مشادة وقعت بين زوجة الضابط وممرضات قسم الأطفال بالمستشفي، مضيفًا أن المدير عنف الممرضات وطالبهن بحسن معاملة المواطنين بعد التصالح في الواقعة.
تظاهر ممرضات «تأمين صحي المنيا» احتجاجًا على «إهانة ضابط شرطة»
تب: سعيد نافع |
أعلنت الدكتورة راوية التوني، مدير فرع الهيئة العامة للتأمين الصحي بالمنيا، الأحد، استقالة الدكتور حسن سليمان، مدير مستشفي التأمين الصحي بمدينة المنيا، في أعقاب تظاهر العشرات من طاقم التمريض بالمستشفى، للمطالبة برحيله، احتجاجًا على إهانة ضابط شرطة لممرضة أثناء إجراء زوجتة لعملية جراحية «نساء» بالمستشفى.
وقالت «التوني»، في تصريحات صحفية، إنها تلقت اعتذار طاقم الأطباء بالمستشفي عن العمل، تضامنا مع مدير المستشفى، وأرسلت الاستقالة والاعتذارات للهيئة بالقاهرة للنظر فيها، مضيفة أن فريق من رجال الشرطة برئاسة مامور بندر المنيا، حضر لمستشفي التأمين الصحي وقدم اعتذار لطاقم التمريض عما بدر من الضابط، وشدد على «عدم التستر على أية مخالفات».
وفي السياق نفسه، تدخل اللواء طارق نصر، محافظ المنيا، واللواء رضا طبلية، مدير الأمن، لإنهاء الأزمة، وعلمت «المصري اليوم» أن مدير الأمن كلّف لجنة قانوينة للتحقيق مع الضابط المتورط في الأزمة.
وكانت مستشفى التأمين الصحي بمدينة المنيا، شهدت صباح الأحد، تظاهر ممرضات، للمطالبة برحيل مدير المستشفى، الذي وجه لهن إهانة، عقب إهانة ضابط شرطة بعض الممرضات، على خلفية المناوشات التي دارت بين زوجة ضابط شرطة وطاقم التمريض بقسم الأطفال، ورفض المدير تحرير محضرًا بالواقعة.
وقال أحد العاملين بالمستشفى، طلب عدم ذكر اسمه، إن زوجة ضابط شرطة كانت محتجزه أمس السبت بقسم الأطفال، وطلبت من ممرضة أن تحمل لها طفلها، وعندما رفضت الممرضه أهانتها ووبختها، واستدعت زوجها الذي وبخ الممرضات وهددهن باصطحابهن لقسم الشرطة، ثم أجري إتصال بمدير المستشفى «الذي رفض تحرير محضر ضد زوجة الضابط ولم يدافع عن العاملين معه بالمستشفي، دون أن يعرف أي تفاصيل عن الواقعة».
وهدد العاملين بالمستشفي بالإضراب عن العمل، ومواصلة إحتجاجهم، لحين رحيل مدير المستشفى، فيما قال مسؤول أمني إن الممرضات نظمن وقفة احتجاجية ضد مدير المستشفي، وليس ضد الضابط، وذلك على خلفية مشادة وقعت بين زوجة الضابط وممرضات قسم الأطفال بالمستشفي، مضيفًا أن المدير عنف الممرضات وطالبهن بحسن معاملة المواطنين بعد التصالح في الواقعة.