"نهاية العالم" لمواجهة الكويكبات المدمرة للأرض .. مكتب جديد بوكالة ناسا

كتبت – إسراء حسنى
اجتاح العالم العام الماضى تخوفات كبيرة بسبب ظهور أنباء عن اقتراب كويكب ضخم يمكن أن يدمر كوكب الأرض، وعلى الرغم من عدم حدوث شىء إلا أن وكالة ناسا قررت أن تأخذ حذرها من مثل هذه الكويكبات التى يمكن أن تنهى الحياة على الأرض، وأعلنت عن خطة جديدة للتأكد من أن هذه التوقعات يمكن التصدى لها، وقامت بإطلاق قسم جديد يسمى “مكتب تنسيق الدفاع الكوكبى” الذى انتشر بين العلماء باسم “مكتب نهاية العالم”، ليكون مسئول عن مراقبة جميع الكويكبات التى تقع بالقرب من كوكبنا، من أجل أن يكون للبشرية فرصة لمواجهة ومحاربة الصخور الفضائية التى تتجه طريقنا. ناسا تدافع عن الأرض من الكويكبات المدمرة وفقا لما ذكره موقع mirror البريطانى فوكالة ناسا رصدت أكثر من 10000 جسم غريب قريب من الأرض، والتى يطلق عليها كويكبات نهاية العالم، حيث يتم اكتشاف ما يقرب من 1500 جسم كل عام، وآخرهم كان منذ عدة أيام ماضية، وقال “جون جرونسفيلد” المدير المساعد لعلوم الإدارة بوكالة ناسا أن كشف الكويكبات وتتبع مسارها هو أمر جدى ويعد من مهمات ناسا للدفاع عن كوكبنا.
دمار كوكب الأرض
حذر مراقبون النجوم مؤخرا أنه سيستغرق أكثر من 30 عاما للعلماء لتحديد كل الكويكبات الخطرة حول نظامنا الشمسي، وقال الخبراء إن الكويكبات الصغيرة غير المكتشفة تقدر بالملايين وبعض منهم على مسار تصادمى مع الأرض، وتعمل وكالة ناسا حاليا على جهاز يسمى NEOCam من شأنه المساعدة فى هذه المهمة.