رئيس الوزراء يبحث التحضيرات النهائية لمشروعات ستطرح بزيارة رئيس الصين لمصر

كتبت – هند مختار وتصوير سليمان العطيفى
ترأس المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، اليوم الأحد، اجتماعاً لوحدة الصين، بحضور وزراء الإسكان، والكهرباء، والاستثمار، والزراعة، والتجارة والصناعة، والنقل، والتعاون الدولى، والتعليم العالى، والثقافة، ورئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، ممثلين عن الوزارات والهيئات المعنية، لبحث التحضيرات النهائية لموضوعات ومشروعات التعاون التى سيتم طرحها خلال زيارة رئيس الصين تشى جينبينج لمصر الشهر الجارى.
وصرح السفير حسام القاويش المتحدث الرسمى باسم مجلس الوزراء بأن المهندس شريف إسماعيل أكد خلال الاجتماع على الأهمية التى يوليها الجانب المصرى للزيارة المرتقبة للرئيس الصينى فى دفع التعاون المصرى الصينى إلى آفاق أرحب تتناسب مع عمق العلاقات بين البلدين، ومشددا على ضرورة أن تتسم الموضوعات والاتفاقات الثنائية التى سيتم التوقيع عليها خلال الزيارة بالشمول والتنوع، بما يحقق النمو للشعبين المصرى والصينى. وخلال الاجتماع، تم عرض تقرير مفصل حول المشروعات المقترحة للتعاون مع الجانب الصينى، والتى اشتملت على مشروعات فى قطاع النقل من بينها انشاء قطار مكهرب بين مدينتى السلام والعاشر من رمضان لنقل الركاب، وقطار آخر بين بلبيس والروبيكى لنقل البضائع، ومشروع خط سكة حديد كهربائى الإسكندرية/ أبو قير، إلى جانب مشروع لتطوير أرصفة ميناء الإسكندرية، ومشروع لإنتاج عربات القطارات. وفى قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة، تمت الإشارة إلى مشروعات ثنائية فى مجال تخزين الطاقة الكهربائية، ومشروع لإقامة محطتين لتوليد الكهرباء.
وأضاف المتحدث الرسمى أنه تم خلال الاجتماع أيضا عرض مشروعات ثنائية مقترحة فى قطاع التجارة والصناعة بشأن إنشاء منطقة صناعية للجلود فى الروبيكى. وفى قطاع الزراعة واستصلاح الأراضى تم عرض لمذكرة تفاهم مع الجانب الصينى فى مجال البحوث الزراعية، وإنشاء مركز للتدريب فى مجال مكافحة التصحر، ومركز لبحوث الزراعة الآلية لخدمة مشروع المليون ونصف المليون فدان التى تستصلحها الحكومة حاليا، فضلا عن مركز لتدوير المخلفات الزراعية وانتاج الأسمدة العضوية.
كما تناول الاجتماع بحث أوجه التعاون الثنائى فى قطاع الإسكان والتعمير والخاصة بمجالات الصرف الصحى لخدمة القرى المصرية، والمشروعات الانشائية فى العاصمة الإدارية الجديدة، إلى جانب عدد من مشروعات التنمية فى منطقة قناة السويس، وفى قطاع التعليم العالى تم طرح التعاون فى مشروع لإنشاء جامعة صينية، ومعهد فنى تكنولوجى مشترك، وفى قطاع الثقافة تم بحث الترتيبات الخاصة بإقامة فعاليات للاحتفال بعام الثقافة الصينية فى مصر احتفالا بمرور 60 عاما على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، كما تم مناقشة الاتفاقية الإطارية المقترحة للتعاون الثنائى فى مجال الفضاء والأقمار الصناعية، إلى جانب بحث سبل تذليل التحديات التى تواجه الاستثمارات الصينية فى مصر والعمل على زيادتها.