محمد حسان : ما يحدث فى مصر حالياً من أحداث ونوازل تربية للعلماء

كتب – كامل كامل وأحمد عرفة
قال الشيخ محمد حسان، الداعية الإسلامى إن ما يحدث الآن فى مصر خاصة والأمة الإسلامية عامة هو تربية من الله تعالى للعلماء أولاً ولقاعدة العوام ثانياً، مضيفا:”لو أن علماء الأرض جميعاً اجتمعوا على أن يربّوا هذه الأمة كما ربّى الله تعالى العلماء والأمة بهذه الأحداث والنوازل ما استطاعوا أبدا”، مشيرا إلى أنه مع كل ذلك البلاء الناس لم تلجأ إلى الله. وأضاف حسان، خلال لقاءه مع حركة دافع عن العلماء الموالية لشيوخ التيار الإسلامى:” إذا أردت إفشال أى عمل فقدمه للإعلام، وإذا أردت نجاحه فاجعله فى السر والكتمان حتى تتحقق نتائجه”. وأوضح حسان أن الأزمة فى مصر ستزول بإذن الله بأمرين، الأول قدر الله تعالى ومشيئتُه، والثانى عامل الزمن، فضلاً عن المرصد الشرعى الحنيف والقراءة التاريخية المعتبرة، فيما ينسجم مع العقل والحكمة. وتابع حسان :” أنا طوال دعوتى لم أرد الإساءة أبداً بإساءة بل أردد دائما لا نكافئ من عصى الله فينا بأكثر من أن نطيع الله فيه، فنبينا صلى الله عليه وسلم، ما علّمنا أبداً الخيانة والفُحش وسوء الأخلاق، وإنما علمنا الأدب وحسن الخلق”. وأضاف:”وأنا أمام الجلسات الكهربائية للعلاج الطبيعى من “العصب السابع” أخبرنى البعض بأن أحد من أولئك الذين ينالون منى ويسيؤون إليّ قد أُصيب بأذى، فيعلم الله أننى بكيت ودعوت الله له وأنا أمام هذه الجلسات حتى أثار هذا الأمر الطبيب وجعله يسأل كيف وهو يسئ إليك فقلت: نعم يا أخى فهو أخى ولا نكافئ من عصى الله فينا بأكثر من أن نطيع الله فيه”.