وفاة الفنانة مديحة سالم

توفيت الفنانة مديحة سالم عن عمر ناهز 71 عاما بعد صراع مع المرض.
وصرح نقيب الممثلين الدكتور أشرف زكي أنه سيتم تشييع جنازة مديحة سالم الجمعة 20 نوفمبر الجاري من مسجد الحامدية الشاذلية.
ونشر موقع “أصحاب للأبد لحفظ التراث” صورة في أواخر عمر الفنانة المصرية المعتزلة بالحجاب في منزلها- على الآرجح.
وكان أشرف زكي أكد الثلاثاء 3 نوفمبر الجاري أن الحالة الصحية لمديحة سالم في تدهور، وأشار بأنها مصابة بمشاكل حادة في الجهاز التنفسي منذ أكثر من شهر.
واشتهرت مديحة سالم بأدوار الفتاة الشقية في أغلب الأعمال التي قدمتها طيلة العشرون عاما التي عملت خلالهما بالفن.
وبدأ مشوارها مع التمثيل في عام 1961، وهي في عمر الـ17، وذلك بعد حصولها على شهادة الثانوية من كلية البنات بالزمالك ثم انقطعت عن الدراسة بعد ذلك، بسبب وفاة والدها، وقررت خوض تجربة التمثيل، ونجحت في دور الطالبة الثانوية خلال حقبتي الستينات والسبعينات، وربما السبب في ذلك هو اقترانها طوال دراستها بزميلاتها وأحلامهن الرومانسية وعلاقاتهن العاطفية هو ما جعلها تقترب من تلك الأدوار.
ومن أشهر أفلام مديحة سالم “آه من حواء”، و”أم العروسة”، و”لصوص ولكن ظرفاء”، و”العريس يصل غدا”، واتسمت شخصياتها الدرامية بالخفة والمرح.
وقدمت مديحة سالم هذا الدور في العديد من الأعمال السينمائية مثل “أم العروسة” و”آه من حواء”.