أهالى المناطق الصناعية .. حياة على حافة الأوبئة

كتب – محمد على زيدان
غبار وأتربة كثيفة تنبعث من داخل المصانع الكبرى تغطى غالبية المنطقة السكنية المحيطة بها.. إنها مناطق سكنية فقيرة، بعضها يقع حول مناطق صناعية أو مصانع ضخمة، تبث نسبة كبيرة من الملوثات على السكان الذين يقطنون فى هذه المناطق منذ عشرات السنين حيث لم تكن لهذه المصانع خطورة مثل التى تمثلها الآن.. كانت المصانع وقتها عبارة عن وحدات إنتاج صغيرة، لكنها توسعت فى أعمالها مع مرور الزمن، وأصبحت أكثر خطورة على السكان المحيطين بها.
فى هذا الملف، أحوال سكان بعض المناطق السكنية التى تقع بجوار مصانع ضخمة أو مناطق صناعية لها تأثير بالغ على صحة المواطنين، من ضمنها منطقة حلوان فى القاهرة، وأبوزعبل بالقليوبية، حيث انتشار العديد من الأمراض، فى مقدمتها حساسية الصدر والربو، وهناك مصانع تسببت فى حدوث حالات تسمم للسكان المجاورين لها، وهذه الآثار السلبية على صحة السكان، نتيجة ارتفاع نسبة الأدخنة المنبعثة من المصانع، وانتشار كثافتها على المناطق الموجودة فيها، التى يطالب سكانها بنقل هذه المصانع أو محاولة توفيق أوضاعها وتخفيض نسبة التلوث المنبعثة منها، والتى باتت تمثل خطراً حقيقياً على حياتهم.