قريباً .. أدوية مناعية للتخلص من السرطان

كتبت – أمل علام
أكدت الدكتورة علا خورشيد أستاذ علاج الأورام بالمعهد القومى للأورام، سكرتير عام مؤتمر المعهد القومى للأورام، أن المؤتمر ناقش سبل وتقنيات جديدة فى علاج الأورام، للوصول إلى أفضل نتائج. وأوضحت علا خورشيد، أن المؤتمر ناقش نتائج جراحات النانو نايف خاصة فى أورام البنكرياس، علما بأن هذه التقنية، تسمح بعمل الجراحة فى أماكن حساسة لا يمكن الوصول إليها. وأكدت الدكتورة علا خورشيد، لـ”اليوم السابع” أن الجديد فى طب الأورام، هو كيفية استخدام العلاج الإميونى immunotherapy المناعى، والذى يقوم بتنشيط الجهاز المناعى، فى الجسم للتخلص من الأورام السرطانية، موضحة أن هذه الأورام تفرز أجساما مضادة، تمنع الجهاز المناعى بالجسم من التخلص منها. وقالت إنه تم اكتشاف عقاقير تحفز الجهاز المناعى، بالجسم للتخلص من الخلايا السرطانية، بدون أى عقاقير كيميائية، وقد أثبتت هذه العقاقير فعاليتها فى التخلص من أورام الجلد “الميلانوما”، وحاليا هناك أبحاث كثيرة على أورام الثدى والرئة والجهاز الهضمى، وأورام الدم، فى استخدام هذه العقاقير، وهى فى المرحلة الثالثة من الأبحاث وتحقق نسب شفاء عالية فى مرضى كان ميئوسا من شفائهم وهذه الأدوية تحت اسم نيفولوماب ودواء بيمبرولازوماب Nivolumomab and Pembroluzumab””. وأشارت أستاذ علاج الأورام بالمعهد القومى للأورام، إلى أنه على المستوى الجراحى تم استعراض نتائج استخدام الروبوت فى مصر بمجال جراحة الأورام، مع عمل ورش عمل لتدريب الأطباء على هذه التقنية الجديدة . وتابعت خلال افتتاح المؤتمر السنوى للمعهد القومى للأورام والذى يعقد بالتعاون مع الجمعية المصرية للأورام وجمعية البحر المتوسط للأورام والجمعية الأوروبية للأورام، أن المؤتمر يعقد تحت عنوان “سد الفجوات فى تشخيص وعلاج السرطان فى مصر ودول البحر الأبيض المتوسط”، مؤكدة أن المؤتمر سيضع الخطوط الاسترشادية بعقد جلسة خاصة مع 50 خبيرا أجنبيا لسد جميع الثغرات فى علاج مرضى سرطان الثدى والرئة والقولون والجهاز الهضمى وسرطان الرأس والرقبة وأمراض الدم .