هاشتاج "بتشترى أيه صناعة مصرية جيدة" لتشجيع المنتج المحلى

كتب – سيد الخلفاوى
دشن عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعى تويتر هاشتاج بعنوان “بتشترى أيه صناعة مصرية جيدة”، عرضوا من خلاله عددا من الصناعات المصرية لها سمعة طيبة فى الداخل والخارج، كان أشهرها الأعمال اليدوية المباعة بخان الخليلى. وقالت نرمين، إحدى المشاركات فى الهاشتاج، إنها كانت تأخذ هدايا لأصدقائها بالسعودية من منتجات خان الخليلى، وكانوا “ينبهرون بها”، فيما ذكرت مشاركة أخرى أن هناك مصانع ملابس بالغورية تنافس الصناعة الصينية، على الرغم من ارتفاع سعرها، إلا أن جودتها أعلى. وأكد الكثير أن “الشغل على الفضة” له رواج كبير داخل مصر، فيما غرد محمد شمس الدين عبر الهاشتاج قائلا، “جربت كل الأدوية الخاصة بداء النقرس من كل دول العالم ولكن هذا الدواء الوحيد الذى عالجنى”، حيث شارك صورة لدواء “يوروسولفين” من إنتاج إحدى الشركات المصرية لصناعة الأدوية. بينما أكد آخرون أن أكثر ما يتهافت عليه السياح فى مصر هى المشغولات اليدوية، سواء الأقمشة خاصة البدوية أو الفخار، أو مشغولات زعف النخيل وغيرها، وغرد عدد كبير من المشاركين قائلين، إنهم ابتاعوا ملابس من دول أوروبا غالية جدا وبجودة عالية، واكتشفوا أنها صناعة مصرية، حيث قال مجاهد، “أنا وابنى كنا فى إيطاليا واشترينا الشورت ده وطلع صنع فى مصر، ونشر صورة لشورت كتب عليه صنع فى مصر”. وأضافت رغدة السعيد، “اشتريت تى شيرت من ألمانيا هدية لطفل من سنتين ولما رجعت لقيته صنع فى مصر وكان غالى أوى”، وأوضحت “نتاليا” أن منتجات منطقة العامرية من الأقمشة مثل “ملايات أو فوط” تتميز برخص أسعارها والجودة العالية. كما قال أحد المشاركين إن أشهر صناعة فى مصر هى “المعسل”، وطالب عادل عيسى بضرورة اتخاذ الحكومة قرارا بعدم استيراد المنتجات التى تصنع محليا لعدم ضرب الصناعة.
1
2