حرب تمزيق اللافتات وشائعات الوفاة والانسحاب تطارد مرشحي المنيا

كتبت – وفاء صلاح
فوجئ جون بشري مرشح حزب المصريين الاحرار عن دائرة بندر المنيا رمز النسر بقيام مجهولين بتمزيق لافتاته الموجودة في شوارع المنيا وقد رفض بشري توجيه الاتهام لاحد وقال ان الالتزام الاخلاقي بين المرشحين هو ما يريد الشارع ان يراه لان المنافسة بين المرشحين في الانتخابات البرلمانية ليست منافسة كراسي بل منافسه اخلاق وخدمة مواطن بسيط.
مطالبا الجميع بالتزام والعمل والتفكير للمواطن وايجاد حلول لمشكلاته افضل من محاولة افساد فرحة الغير.
لم يكن بشري فقط من فوجئ بتمزيق لافتاته بل المرشح احمد شمردن مرشح دائرة مطاي وبني مزار والذي فوجئ ايضا بقيام مجهولين بتمزيق بعض اللافتات في المناطق النائية واكد ان ما يقوم به البعض دليل علي قوة المرشح ونجاح تحركاته بين اهليته واهالي دائرته وانه بذلك يسير علي الخطي الصحيحة مؤكدا ان النتائج كتبها الله عنده وان نائب البرلمان مسئولية كبيرة وليست تشريفاً.
ومن ناحية اخري، فقد بدأت الشائعات مبكرا بين المرشحين اما ببث شائعة وفاة مرشح او انسحابه من الانتخابات ،حيث قال عماد عبد الحميد المرشح المستقل عن دائرة بندر المنيا انه لم يسلم من الشائعات خاصة ترديد اشاعة الانسحاب من البرلمان.
مؤكدا ان الشارع اصبح اكثر وعيا ولن تدخل عليه تلك الشائعات ولن يصدقها اذا كان مؤمنا بمرشحه الذي سوف يقف بجانبه.
وطالب الجميع ان يضع مصلحة البلاد نصب عينه والتفكير في مصر فقط وايا كانت النتائج فمن سيفوز سوف نهنئه ونطالبه بخدمة وطننا الحبيب.