أحد أبطال أكتوبر : الملائكة ساعدتنا في الحرب

كتب – محمد الزهراوي
قال أحد المشاركين في حرب أكتوبر عام 1973، إنهم كجنود قوات مسلحة شاركوا في الحرب، شعروا أن هناك ملائكة أمرهم الله سبحانه وتعالى بمساعدة الجنود المصريين في حربهم ضد العدو الإسرائيلي.
وأضاف المجند أبو عوف عبد الغني، أحد أبناء محافظة المنيا، مواليد عام 1949، أنه كان من ضمن سلاح الصاعقة الذي شارك في الحرب، ونجح في هزيمة القوات الإسرائيلية، وأسر العشرات منهم، وعلى رأسهم أرائيل شارون، وقت أن كان مقاتلاً بميدان المعركة.
وأكد أبو عوف أن أيام حرب أكتوبر من أفضل الأيام التي عاشها، بسبب الفرحة التي كانت تسيطر عليه وعلى جميع المشاركين في الحرب، بهزيمتهم وقتلهم القوات الإسرائيلية، ومشاهدتهم للطيران المصري وهو يقصف ويدمر المواقع الإسرائيلية.
وذكر أبو عوف، الموقف الجيد للقوات المسلحة، عقب إصابته خلال الحرب، من خلال توفير العلاج الملائم له بمستشفيات القوات المسلحة طيلة عمره.
ووجه المجند رسالة إلى الشعب المصري، قال فيها “إن الجيش المصري عظيم وبعض قيادات وضباط وعاملين ومتطوعين أوفياء، يضحون بروحهم وبنفسهم من أجل حماية البلاد، وعلى جميع الشباب أن يقدموا أنفسهم من أجل مساعدة القوات المسلحة في حربها على الإرهاب، وبناء الدولة المصرية”.