عقار جديد يحفز الجهاز المناعى على مقاومة سرطان الرئة

إمضاء الموقع
باريس أ ش أ
نجحت المعامل الطبية الفرنسية “بريستول مايرز سكيب” فى تقديم نتائج أبحاثها الإكلينيكية فى مرحلتها الثالثة لعلاج سرطان الرئة، والذى مازال من أكثر أنواع السرطانات القاتلة، حيث توصلت إلى عقار جديد يحفز الجهاز المناعى فى علاج سرطان الرئة يجعله قادرا على استبعاد الخلايا السرطانية على عكس العلاجات الكلاسيكية التى تهاجم هذه الخلايا نفسها.. وقد توصل لعلاج “أنسجة الرئة الطرفية الناتجة عن الأورام الغدية”. وأوضح الدكتور أرنو بودان المدير الطبى لمعامل العلاج عن طريق الجهاز المناعى، أن أبحاثه استمرت خمس سنوات للتوصل إلى عقار واحد يعالج ثلاثة أنواع من السرطان “الرئة والكلى والجلد”، وأنه قد تم تسويقه فى أول سبتمبر الماضى وأن المعمل كان قد فتح المجال فى العلاج من خلال الجهاز المناعى فى 2011. وأضاف أن العقار أحرز تقدما كبيرا فى هذا العلاج، والذى عرضت نتائج أبحاثه فى المؤتمر الأوروبى للسرطان الذى عقد فى فينا الأسبوع الماضى، وهذا العلاج المناعى يستخدم مع حالات السرطان التى توقف عندها العلاج الكيميائى مثل سرطان الرئة والكلى وتجرى حاليا الأبحاث من أجل تحفيز الجهاز المناعى فى علاج سرطان الرقبة والرأس والجهاز الهضمى والثدى. جدير بالذكر أن معامل “بريستول مايرز سكيب” استثمرت 30% من قيمة مبيعاتها من العقاقير الطبية فى الأبحاث والدراسات العلمية المتقدمة.