حالات الحمل التى تتطلب المتابعة الدورية

كتبت سارة حجاج
تختلف طبيعة فترة الحمل من سيدة إلى أخرى سواء فى الأعراض أو المخاطر المحتملة، وبالطبع تلعب طبيعة الجسم والأمراض التى تعانى منها المرأة دورا هاما فى اختلاف نوعية المشاكل التى قد تواجهها فى فترة الحمل. ونظرا لطبيعة تلك المشاكل قد تحتاج المرأة لنوع خاص من الفحص الطبى بصورة دورية. تبعا لرأى أستشارى أمراض النساء والولادة الدكتور عطية ابو النجا أن المتابعة الدورية طوال فترة الحمل أمرا ضروريا لجميع النساء، ولكنه يختلف من سيده إلى أخرى تبعا لحالتها الصحية، فبعض النساء تحتاج لزيارة الطبيب مرة واحدة شهريا، فيما هناك حالات محدده تستدعى التزام المرأة بالفحص الدورى على فترات متقاربة تصل لمرة كل أسبوع لدى طبيب النساء المتابع لحالتها. وأهم تلك الحالات تبعا لرأى عطية أبو النجا هى: – إصابة المرأة بأعراض تسمم الحمل كارتفاع ضغط الدم والسكر وزلال البول. – مشاكل كيس الحمل، وخاصة ثقب كيس الحمل وهو ما يسمح بخروج السائل الأمينوسى المحيط بالجنين، مما يهدد استمرار الحمل ويرفع من فرص الولادة المبكرة. – أمراض المشيمة كسقوطها أو انفصالها الجزئى.