كسوف جزئي للشمس لمدة 5 ساعات

إمضاء الموقع
قال أشرف تادرس، رئيس قسم الفلك بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، إن “الشمس ستشهد اليوم الأحد كسوفًا جزئيًا لن تراه مصر أو أي دولة من دول المنطقة العربية”.
وأضاف أن هذا الكسوف يعد الثاني والأخير للشمس في عام 2015، وسيبدأ في الساعة 6:42 صباحا بتوقيت القاهرة، وينتهي في الساعة 11:06 دقائق حيث يستغرق 5 ساعات و24 دقيقة و42 ثانية”.
وأوضح أنه سيمكن رؤية هذا الكسوف الجزئي للشمس في جزء من جنوب إفريقيا والنصف الجنوبي من مدغشقر والمحيط الأطلنطي وجزء من المحيط الهندي، والجزء الشرقي من القارة القطبية الجنوبية وجنوب الهند، لافتا إلى أن قرص القمر سيغطي في هذا الكسوف 78.8% من قرص الشمس، وإن ذروته ستحدث في الساعة الثامنة و54 دقيقة و12 ثانية.
وأضاف أن “الكسوف الأول للشمس لهذا العام كان كليا وحدث يوم 20 مارس الماضي، ولم تتم رؤيته أيضا في مصر والدول العربية”، مشيرًا إلى أن ظاهرة الكسوف والخسوف تتعلق بـ3 أجرام هي الشمس والقمر والأرض، فالقمر يدور حول الأرض في فلك محدد والأرض تدور مع قمرها في فلك محدد حول الشمس، ولكن يحدث أحيانا أن القمر يمر أمام الشمس فيحجب ضوئها عن الأرض، وهو ما يسمى بكسوف الشمس، ويعد بشيرا بقرب ميلاد شهر ذو الحجة للعام الهجري الحالي 1436.