‎جلسة صلح وتقديم كفن بسمالوط

كتب – محمد ابوالسعود
 
ومن عفا واصلح فأجره على الله…..
وسط تواجد امني مكثف ، وبحضور لفيف كبير من اهالى مركز سمالوط وقراها ، وبتواجد عدد كبير من الشخصيات العامه والسياسيه ، وايضا ولاول مرة يتواجد عنصر نسائي في مثل هذه الجلسات والتى من المعروف عنها في الغالب اقتصارها على حضور الرجال فقط .
جرت يوم الخميس بمركز سمالوط وقائع عقد جلسة صلح وانهاء خصومة ثأريه بين عائلة عبدالمجيد من محافظة السويس وعائلة الحوايطة بسمالوط . حيث ترجع الواقعه الى شهر مارس من هذا العام عندما تعدى أحد المنتمين الى عائلة عبدالمجيد ويدعى محمد 22 سنه مريض نفسياً بالضرب على افراد عائلة الحوايطة ويبلغ من العمر 52 عاما مما أودى بحياته ، وعلى اثر ذلك تم حبس المتهم على ذمة القضيه الى وقتنا هذا وبفضل الجهود التى قام بها اهل الخير وعلى رأسهم الدكتور سمير رشاد ابوطالب ، تم الوصول الى اتفاق على انهاء هذه الخصومة مقابل تقديم اهل الجاني للكفن لاهل المجني عليه ، وهو ما تم  وسط فرحة عارمة من العائلتين ، ومن الحضور الكبير الذي حضر مراسم تقديم الكفن ومراسم تلاوة قَسم الصلح .