Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

العنصر النسائى فى مجالى الدعوة والإفتاء للمرة الأولى


Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

كتبت -هيام فايز
قال د.عباس شومان وكيل الأزهر الشريف ان الضحايا الذين سقطوا فى الحادث الذى وقع بالحرم المكى أمس هم شهداء وانتهاء حياتهم فى هذا المكان الطيب الذى تهفو اليه النفوس هو شىء يحسدون عليه مشيراً الى ان الأزهر بدأ يستعين بالعنصر النسائى فى مجالى الدعوة والإفتاء.
وأوضح شومان خلال لقاء لبرنامج صباح الخير يا مصر بالتليفزيون المصرى السبت الإزهر بدأ ثورة لتجديد الخطاب الدينى والإجتهاد لتصحيح المفاهيم الخاطئة، وقم لوحظ وجود إقبال من النساء على الاستماع للخطاب الديني بالمساجد ومع وجود العديد من العناصر النسائية الغير مؤهلة تتولى هذا الأمر بدون معرفة الجهات التى تأهلت فيها والأفكار التى تحملها جعل الأزهر يستعين بالعنصر النسائى فى هذا الصدد بخاصة ان الأزهر لديه كوادر نسائية وخريجات مؤهلات لهذا المجال وتم الإعلان عن عدد 500 واعظة من النساء من خريجات الأزهر.
وأردف ان دخول المرأة مجال الوعظ يتبعه الإفتاء وهذا ينفذ للمرة الأولى مؤكداً ان الأزهر أنشأ عدة مراكز لتعليم اللغات للدارسين والدارسات بجامعة الأزهر فى كافة الكليات بالإضافة الى الدراسة الشرعية فهناك دراسات متخصصة فى اللغات وخريجين يتقنون هذه اللغات لافتاً الى انه سيكون هناك واعظون باللغات الأجنبية لمحاربة أفكار الدول المناهضة للإسلام.
وأشار الى ان الفكرة لاقت استحسان الكثير وقد تلقى شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب رسائل شكر فى هذا الشأن مضيفاً ان المرأة جزء مهم بالمجتمع ومن غير المعقول التحدث باللغة الذكورية فقط والأحكام المتعلقة بعمل المرأة لم تعد تلائمها وبخاصة ان المرأة أصبحت تشغل وظائف متعددة فهى شرطية وصحفية وغيرها مشيراً الى ان المرأة تجد حرجاً عند الاستفسار عن بعض الأمور المتعلقة بالنساء مع الداعية الرجل ووجود داعية أمرأة سيزيل الحرج ويجعل المرأة تتحدث معها بصراحة وبدون خوف.
وأشار الى ان المرصد الإلكترونى الذى دشنه الأزهر الشريف هو ليس لرصد الفتاوى التكفيرية فقط وانما لرصد ما تروجه الجماعات الإرهابية والتكفيرية وبخاصة تنظيم داعش الإرهابى وبطء الردود فى هذه الفتاوى يرجع لان هذه الفتاوى تحتاج لدراسة عميقة للأفكار التى تحملها ثم إعادتها للأفكار التى بثت بها.