من ديوان محدش غيري

هل قلت لك قبل سابق
إن لحظة بنتي عينيها ما تضحك أبقى هزمت عناد الدنيا
لو حددت ملامح وش حبيبتي الغايبه أبقى فتحت في قلبي طاقات الشوف
لما عيال من جيلى تزاحم بعض وتسكن قلبي أبقى نجحت بدفع الذات
لما أشوف سبحة جدي بتنفى لحظات الشك عندي وحلم النبوة الكداب
فأبتدى الترتيل من أول وجديد بنفسي
لما واحد في سني يحلم زى العيال
أبقى لسه قادر ع الغنا والخيال زى ما قلت لك قبل سابق
انى لسه براهن لغاية ما أموت
وما يهمنيش التحالف المؤقت مع الطمان والهدوء
الشاعر أشرف عتريس