الحنفى حكماً للأهلى والمصرى.. ومفاضلة بين سمير وفاروق للزمالك والإسماعيلى

كتب – ياسر صادق
وقعت مشادة كلامية بين ناصر عباس عضو لجنة الحكام الرئيسية وحمدى القاضى عضو اللجنة الفنية بلجنة الحكام من منطقة أسيوط منذ أيام بسبب قيام الأخير بإرسال عدد من الحالات التحكيمية إلى عصام عبدالفتاح رئيس اللجنة بالرغم أن القاضى أرسل نفس الحالات الى ناصر عباس إلا أن الأخير عندما علم بإرسالها لعبدالفتاح استشاط غضبا ووبخ القاضى خلال مكالمة هاتفية وأغلق الخط فى وجهه.. كما أن علاقة عباس بمجدى رزق عضو اللجنة الفنية ليست على ما يرام.. وبدلا من قيام رئيس لجنة الحكام باتخاذ موقف تجاه عباس قرر حضور القاضى من أسيوط مرة كل اسبوع للقاهرة كنوع من العقاب.. وتردد أن عصام يريد ان ينهى عمل اللجنة الفنية وأنه قال إن أعضاءها يحصلون على رواتبهم دون عمل.. من ناحية أخرى اصبح فى حكم المؤكد أن يدير الحكم الدولى محمد الحنفى مباراة الأهلى والمصرى المؤجلة من الأسبوع الـ33 والتى ستقام غدا – الاثنين – فى حين توجد مفاضلة بين سمير محمود عثمان ومحمد فاروق لإدارة لقاء الزمالك والإسماعيلى المؤجل من الأسبوع الـ30 الذى سيقام غدا وتسعى لجنة الحكام إلى عدم الدخول فى صدام مع مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك لاسيما بعد أخطاء الحكم إبراهيم نورالدين فى المباراة السابقة لاسيما أن الزمالك يقترب بقوة للتويج بدرع الدورى.
على الجانب الآخر تقدم أحمد الجارحى عضو اللجنة الفنية باقتراح بشأن تحديد الحد الأقصى لسن مراقبى المباريات من لجنة الحكام 65 سنة بالنسبة للمباريات المحلية و70 للقاءات الدولية حيث إن اللائحة الحالية لم تحدد الحد الأقصى للمراقبين وتركته مفتوحا وقد وافق رئيس لجنة الحكام على الاقتراح إلا أنه طلب بتوحيد الحد الأقصى فى المباريات المحلية والدولية وهو 70 سنة على أن يتم اجراء إجراء كشف طبى على القلب والنظر للمراقبين.. وفى سياق اخر طالب عدد من الحكام بالحصول على مستحقاتهم فى الموسم الجديد من الأندية وذلك بعد عجز اتحاد الكرة عن سداد المستحقات المتأخرة منذ بداية الموسم الحالى والتى بلغت 8 ملايين جنيه فى جميع الاقسام بالرغم أن الجبلاية وعدت بصرف 2 مليون و300 ألف جنيه قبل عيد الفطر.. على الجانب الآخر حددت لجنة الحكام الفترة من 1 إلى 10 أغسطس موعدا لإجراء الكشف الطبى للحكام استعدادا للموسم الجديد على أن يجرى اختبار كوبر فى النصف الثانى من الشهر ذاته.