Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

لغة الإشارة تقتحم برامج القرآن الكريم الالكترونية


Notice: Trying to access array offset on value of type bool in /home/doublebu/upegy.com/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/dynamic-tags/tags/post-featured-image.php on line 36

حوار – أحمد عبد التواب
لأول مرة في عالم برمجيات القرآن الكريم الالكترونية نرى لغة الأصابع والإشارة للصم والبكم تترجم القرآن الكريم . مخترع هذا البرنامج هو مواطن منياوي مصري يدعى عادل حنا أسعد حنا مدرس كمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات بمدرسة تلة الأبتدائية بنين .
استطاع هذا المواطن المصري البسيط اختراع وتصميم برنامج الكتروني للقرآن الكريم بلغة الأصابع الأشارية لخدمة الدين الإسلامي والاستفادة من هذا البرنامج في التعليم والقرآءة وغيرها لفئة الصم والبكم المهمشين والمحرومين من تعليم وقراءة وحفظ القرآن الكريم والأستمتاع به.
وبذلك يثبت هذا المواطن للعالم كله أن الشعب المصري قلب واحد والكل يعمل في خدمة الوطن ولصالح الوطن ويثبت أيضا أن المواطن المصري لديه القدرة والموهبة في الابتكار والاختراع ولكن يحتاج الي المزيد من الأهتمام والقاء الضوء عليه وهذا ما دفعنا للتعرف على هذا الاختراع وعلى مخترعه لكي نخرجه هو وأختراعه الي النور والي العالم ونقدمه هدية للشعب المصري والمسئولين لكي يستفيدوا من أختراعه وموهبته ويساعدوه على تطويرها ولكي يهتموا بمثل هذه المواهب ويقدموا لها العون وتبني أفكارهم وأختراعتهم ومواهبهم الإبداعية التي تخدم البشرية كلها وهي الأمل في تقدم الشعوب وتحقيق الرقي والتقدم المنتظر.
لذلك قمنا بتسليط الضوء على هذا المواطن المصري البسيط عادل حنا أسعد وعلى أختراعه وإجراء الحوار معه ليروي لنا تفاصيل تصميم وتنفيذ وإنتاج برنامج القرآن الكريم الألكتروني بلغة الأصابع والإشارة العربية للصم والبكم والوقوف معه على عدة نقاط ومحاور لكي يستفيد منه أطفالنا وشبابنا وكل الشعب المصري.
* في البداية من هو عادل حنا أسعد ؟
هو مواطن منياوي مصري بسيط من مواليد قرية تلة بالمنيا عام 1967م ويعمل مدرس كمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات بمدرسة تلة الأبتدائية بنين.
* ما هو الاختراع أو البرمجة الذي قمت بعملها ؟
هو برنامج القرآن الكريم الألكتروني بلغة الأصابع والإشارة للصم والبكم .
* صف لنا هذا البرنامج وما فائدته ؟
هو عبارة عن برنامج الكتروني محمل عليه القرآن الكريم كاملا محول ومترجم بلغة الأصابع والإشارة العربية لكي يستطيع مواطنو الصم والبكم من تلاوة وتعليم وحفظ القران الكريم مثل باقي البشر.
* ما هي طريقة تشغيل البرنامج ؟
يتم الضغط على البرنامج المثبت على جهازك تظهر لك صفحة يوجد بها فهرس لجميع سور القرآن الكريم بالضغط على أي سورة تعرض لك السورة على الشاشة مترجمة بلغة الأصابع العربية ويمكنك التحكم في تشغيل ووقف العرض والتنقل بين السور.
كما أنها مصممة بطريقة يمكن من خلالها تصغير وتكبير الصفحة حتى يتمكن ضعاف النظر من تكبير الصفحة والقرأة بدون معاناة .
* ما هي لغة الأصابع الموجودة في البرنامج ؟
هي عبارة عن حركة الكف أو خطوط لكل حركة كف أو خط تعبير عن معنى أو نص معين أو قيمة عدد معين أو حرف معين دون المساس بأصل ومعنى النص القرآني المقدس فهو مترجم كما أُنزل .
* هل يمكن الاستفادة من هذا البرنامج في أغراض أخرى؟
أكيد حيث يمكن طبع هذه الأشارات على الورق ليستفيد منها فئة الصم والبكم غير المتعاملين مع الكومبيوتر ويمكن الأستفادة منها في تعليم الصم والبكم .
* ما هي خطوات تنفيذ وتصميم البرنامج ؟
قمت بتصميم برنامج للأصابع والإشارة وتثبيته على الجهاز، ثم قمت بتحميل القرآن الكريم على البرنامج وتحويل وترجمة نصوصه الي لغة الأصابع والإشارة العربية سواء أحرف أو أرقام دون المساس بمعناه الأصلي ثم قمت بمرحلة الأعداد والأخراج الالكتروني للبرنامج دون المساس بالنص ومحتوياته وأخيرا قمت بتقديم وعرض النص في صورة شيقة .
* ما هو سبب عمل هذا البرنامج وما هو الدافع من وراء هذا العمل ؟
هدفي هو إسعاد الناس الذين أحبهم ورسالتي هي خدمة الأنسانية والمجتمع الذي أعيش فيه . أما الهدف الثاني هو كيف نبدع في الحياة ونفكر خارج الصندوق وندير الوقت في عمل الخير .
* كيف أتت لك الفكرة ؟
أتت الفكرة عندما وضعت نفسي مكان انسان أصم وأبكم محتاج إلي المعرفة مثلي تماما ، فالفكرة وليدة اللحظة فهي مجنونة في بداية الأمر واعتبرتها مشكلة تحتاج لحل ولقد استغرقت مني الفكرة وقت كبير في التفكير الجاد . وفي الوقت المناسب الله سبحانه وتعالى ألهمني وأعطاني الحل المناسب وتم تنفيذها في عدة أيام تتراوح شهر تقريباً .
* ما هي الصعوبات والمعوقات التي واجهتك ؟
الصعوبات والمعوقات التي واجهتني هي انقطاع التيار الكهربائي المستمر أثناء العمل على الكمبيوتر فكان له تأثير سلبي على البرنامج والمشروع والبحث في مواقع الأنترنت لمعرفة كل ما هو جديد وعامل الوقت ودرجة حرارة الجو المرتفعة التي تُسبب عدم التركيز والصداع والإرهاق .
أيضاً قلة الإمكانات المادية المتاحة لي لعمل مثل هذه التصميمات المعقدة من البرامج المركبة .
* هل استعنت بأحد الشيوخ لإبداء الرأي والمشورة أو المساعدة ؟
لم أستعن بأحد من الشيوخ ، ولكني استعنت بالله الذي ألهمني الفكرة ثم وفقني في التنفيذ ، لان هذا العمل عمل إبداعي بالدرجة الأولى وابتكاري من ناحية التصميم والإخراج الالكتروني فهذا من أختصاص أختصاصي وتخصصي وليس من أختصاص الشيوخ الأجلاء الأفاضل .
أما من ناحية النصوص أو السور القرآنية فهي موجودة وبشكل فياض على الشبكة العنكبوتية وفى مواقع إسلامية صوت وصورة .
فاستعنت بالله في البداية والنهاية لذلك أقدم برنامجي هدية المحبة لأخوتي المسلمين المحبين تعبيراً عن المحبة التي بيننا على الدوام وفي حب الوطن مصر بلدنا .
* ما هو الجديد في هذا الأختراع ؟
أنه اختراع وابتكار جديد وفكرة جديدة من نوعها قل كيفما تشاء ، لقد بحثت مرارا وتكرارا في كل مواقع الأنترنت عن هذا الموضوع القرآن الكريم للصم والبكم بلغة الأصابع والإشارة العربية للقراء فلم أجد مثل هذا البرنامج أو أية محاولات أو أخبار عن هذا الموضوع نهائياً . لأن الفكرة جديدة والعمل جديد لم يسبق انتاجه من قبل .
* كيفية الاستفادة من هذا الأختراع ؟
يمكن الاستفادة منه لخدمة فئة الصم والبكم في التعليم وفي حفظ وتلاوة القرأن الكريم كما يمكن الأستفادة منه في المؤسسات التعليمية الخاصة بالصم والبكم ومراحله المختلفة و المؤسسات الدينية الخاصة مثل الأزهر الشريف وغيرها وكذلك جمعيات المجتمع المدني الخيرية والاجتماعية التي تقوم برعاية ذو الأحتياجات الخاصة من الصم والبكم . كما أن البرنامج يشمل جزء من التصميم يستخدمه الإنسان العادي لذلك يمكن الاستفادة من البرنامج في الجمعيات الإسلامية أو مدارس القرآن الكريم .
* هل تنوي تطوير البرنامج في المرحلة القادمة ؟
نعم بالتأكيد في المستقبل القريب إن شاء الله أتمنى تطوير وإضافة النص نفسه بلغة الأصابع والإشارة بالصوت والصورة والفيديو والحركة ، ولكن لكل شيء وقت حسب إرادة الله الصالحة لنا وربنا يسهل كل الأمور.
* هل قدمت هذا الاختراع لأي جهة ؟
لقد قمت بتوثيق هذا الاختراع في الشهر العقاري ، وقمت بتقدميه للسيدة الفاضلة صفاء عمران رئيس النقابة العامة للعاملين بوسائل الإعلام وسط وشمال الصعيد لعرضه على الجهات المختصة وعلى الجمهور. ولم تبخل النقابة أبداً كعادتها فهي تساعد أعضائها وبكل طاقتها وهذا الحوار دليل .
* هل هناك اختراعات قمت بعملها قبل ذلك ؟
قمت بعمل برامج تنفيذية للعمليات الحسابية وجدول الضرب ، وعمل ألعاب الكترونية ، و عمل نظرية المكعب عن الأنسان .
* هل هناك اختراعات أو برامج أخرى تقوم بعملها حاليا ؟
حاليا جاري العمل والتنفيذ في برنامج قاموس الكتروني للصم والبكم ، وسبورة ألكترونية أيضاً للصم والبكم ، وجاري عمل لعبة للأطفال عن طريق الكرتون والبلاستك .
* ما هي العوامل التي كان لها تأثير في اظهار مواهبك ألابتكاريه والإبداعية ؟
دراستي في مجال الحاسب وعملي في هذا المجال جعلني أتقن هذا المجال ومعرفة كل مابه والإطلاع على ما هو جديد به ومحاولة معرفة التطورات التكنولوجية ، وعمل دبلومة في الحاسب الآلي مكنني وجعلني أبحث وأكتشف ، أيضاً اشتراكي في المسابقات الخاصة بمجال الكمبيوتر والإبداع والابتكار والتقديم فيها كل سنة حفزني لابتكار شيء جديد واختراع مميز أصل به إلي المراتب المتقدمة .
* ما الذي تحتاجه لتطوير موهبتك ؟
أحتاج المزيد من الإطلاع على كل ما هو جديد في مجال الحاسب الآلي وخصوصا البرامج والتدريب المستمرعليه من قبل المتخصصين في هذا المجال ، وتوفير الإمكانات الخاصة بهذا المجال والخاصة بالاختراعات والإبداعات لدي ، كما أحتاج الي تدعيمي معنوياً ومادياً حتى أتمكن من الأستمرار لأن الحياة صعبة في معيشتها .
* ماذا تطلب من السادة المسئولين بالدولة ومن الشعب المصري ؟
أطلب من السادة المسئولين أن يهتموا برعاية ذوي الاحتياجات الخاصة ، كما أطالبهم بالاستفادة من هذا الاختراع وتقديمه إلي الجهات المختصة للاستفادة منه و إخراجه إلي النور ، كما أطالب المؤسسات التعليمية والدينية الخاصة بالصم والبكم والبحث العلمي والدولة بالاهتمام بهذا العمل وتطبيقه والاستفادة منه في مراحل التعليم المختلفة الخاصة بالصم والبكم وتعويضهم عن ما فقدوه في تعليم وقراءة وتلاوة القرآن الكريم والأستمتاع به.
كما أطالب الشعب المصري والسادة المسئولين رعاية الموهوبين والمبدعين والمخترعين والمبتكرين والاهتمام بهم وبأعمالهم ورعايتهم مادياً ومعنوياً وإخراج مواهبهم وأعمالهم إلي النور لأنهم هم أمل الغد وهم الذين سوف يساهمون في تطوير وتقدم الشعوب وخدمة البشرية بأعمالهم والنهوض بها .
كما أطلب من كل شاب مصري موهوب بأن يستمر في ممارسة موهبته ولا ييأس ويواجه كل الصعوبات والتحديات التي تواجهه ، لأنه سيأتي اليوم ويجد من يهتم به وبموهبته .
أيضاً أطلب من الإعلام تسليط الضوء على الأختراع والمخترعين وعرض أعمالهم للرأي العام .
* كلمة أخيرة .. توجها لمن ؟
أوجه كلمتي الي النقابة العامة للعاملين بوسائل الإعلام والقائمين والعاملين بها وأشكرهم على تبني الفكرة والترحيب بها والاهتمام والترحيب بي وبالاختراع وتقديم المساعدة لي على قدر استطاعتهم . متمنياً أن تسير جميع مؤسسات الدولة على نهجها .