مياه أسيوط تناقش إجراءات استلام (9) محطات صرف صحى بــ 4 مراكز بالتنسيق مع اللجنة الوزارية والقابضة والهيئة


عقدت شركة مياه الشرب والصرف الصحي بأسيوط والوادي اجتماعا برئاسة اللواء أركان حرب المهندس هشام درة رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشركة لمتابعة استلام المشروعات الاستثمارية بمراكز(ساحل سليم، القوصية، ديروط، منفلوط) بالتنسيق مع لجنة متابعة استلام المشاريع التابعة للجنة الوزارية بحضور الأستاذ الدكتور أسامة حمدي/ مستشار معالي وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية وممثلي الشركة القابضة وممثلي الهيئة القومية عبر الـ video conference وذلك استعداداً لاستلامها بصفة مبدئية سعياً لتحقيق استفادة منها في خدمة المواطنين بتلك القري المخدومة بالصرف الصحي.
اجتمع “رئيس الشركة” مع السيد المهندس رئيس قطاع شرق والسيد المهندس رئيس قطاع شمال، ومهندسي الدعم الفني لمناقشة الوضع الراهن للمشروعات الجاري استلامها ابتدائيا استعداداً لدخولها الخدمة كمشروع الصرف الصحي بمركز منفلوط ومتابعة أهم الإجراءات التنسيقية اللازمة لاستلام محطة رفع صرف صحي نزة قرار بطول خط طرد 10.8 كم، ومحطة رفع قريتي بني مجد وسراوة بطول خط طرد 3.4 كم، و36كم شبكات انحدار، بمركز منفلوط والمنفذة من قبل الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي، ومحطة معالجة الصرف الصحي بمركز ديروط والتي تصل طاقتها الاستيعابية إلى 52 ألف م3 يوم، ، ومحطة معالجة الصرف الصحي بمركز القوصية والتي تصل طاقتها الاستيعابية إلى 41 ألف م3 يوم ، هذا بالإضافة إلى الإجراءات التنسيقية لاستلام محطة رفع صرف صحي قرية بويط بطاقة استيعابية 150 ل/ث بطول شبكة انحدار 8.6 كم ، و محطة رفع صرف صحي مدينة ساحل سليم والمنفذة بطاقة استيعابية 150 ل/ث بطول شبكة انحدار 21.7 كم ، ومتابعة الملاحظات العاجلة لاستلام محطة رفع صرف صحي الشامية والتي تبلغ طاقتها 55 ل/ث وشبكة انحدار بطول 8.4 كم ، ومحطة رفع صرف صحي العونة التي تبلغ طاقتها الاستيعابية 35 ل/ث، بطول شبكات انحدار 4.4 كم، ومحطة رفع صرف صحي الخوالد التي تبلغ طاقتها الاستيعابية 75 ل/ث، بطول شبكات انحدار 6.4 كم.
وصرح “درة” بنهاية الاجتماع بضرورة الانتهاء من أعمال الفحص والمعاينة تمهيداً للاستلام الابتدائي لعدد (7) محطات رفع وعدد (2) محطة معالجة صرف صحي بمراكز (ساحل سليم، القوصية، ديروط، منفلوط) والمنفذة من قبل الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي، استعداداً لدخولهم الخدمة لتحقيق استفادة حقيقية لأعمال الصرف الصحي المنفذة بتلك المراكز.