مياه أسيوط تفعل منظومة الصرف الصناعي.. ودرة يناشد أصحاب المنشآت الصناعية بالمطابقة للمعايير المسموح بها


فعلت شركة مياه الشرب والصرف الصحي بأسيوط والوادي الجديد منظومة الصرف الصناعي لتفعيل كافة سبل الرقابة على شبكات الصرف الصحي من قبل المنشآت الصناعية حرصاً على سلامة شبكات الصرف الصحي والبنية التحتية للمشروعات القومية والسلامة البيئية والصحية للمواطنين القاطنين بالقرب من المنشآت الصناعية.
صرح اللواء أركان حرب المهندس هشام درة رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشركة بتفعيل إدارة الصرف الصناعي لمتابعة مدى مطابقة الصرف الناتج عن المنشاة الصناعية وفق المعايير المعمول بها بالقانون رقم 44 لسنة 2000، على أن توفق المنشأة الصناعية وضعها طبقاً لقرار رئيس الوزراء رقم 1012 لسنة 2018م حتى لا تتعرض المنشأة للمسائلة القانونية وتتحمل أعباء تنقية صرفها، ويتم إغلاق وصلة الصرف الصحي من قبل الجهات المعنية تجنباً لحدوث أخطار في البنية التحتية للمشروعات أو أي أضرار تلحق بشبكات الصرف الصحي من المخلفات الكيميائية والصناعية التي يتم صرفها على الشبكات من قبل المنشآت الصناعية غير مطابقة للحد المسموح به.
وأوضح “درة” أن الشركة تسعي لتوسيع النطاق الخدمي للمناطق المخدومة بالصرف الصحي وتحسين مستوى الخدمة المقدمة للمواطنين طبقاً للاشتراطات العالمية المتبعة في معالجة الصرف الصناعي، ولذا تناشد الشركة أصحاب المنشآت الصناعية بضرورة الالتزام بالمعايير المعمول بها والتي تتفق مع الحد المسموح به، الأمر الذي يعود مردوده الإيجابى على كفاءة الخدمة المقدمة وإطالة العمر الافتراضي للمشروعات.