أسئلة حائرة حول منحة (تحيا مصر ) لاجهزة الغسيل الكلوي لمستشفى منفلوط موجهة لوكيل وزارة الصحة بأسيوط جريدة صعيد مصر الإخبارية

كتب د.جمال عبدالستار الكاتب الصحفي لقد كان رئيس الجمهورية والزعيم عبد الفتاح السيسي حاملا هموم المصريين ومحاربا للفساد في جميع المجالات وعلى الرقابة الإدارية أن تعمل على اكتشاف اي فساد في أي منظومة . وامتدادا لمحاربة أوجه الفساد المختلفة والتي تكون عائقا لتقديم الخدمات للمواطن البسيط سواء كانت اجتماعية أو صحية أو تعليمية فإننا نعمل كاعلاميين على توصيل هموم المواطن للقيادات النزيهة والتي يهمها أن تصل الخدمات إلى جميع المواطنين والتي ترتبط بأسس العدالة وإزالة تلك الهموم التي تكون كاهلا ثقيلا وعبئا على المواطن البسيط. وفي هذا السياق قامت القيادة السياسية برئاسة الرئيس الإنسان عبد الفتاح السيسي بتوجيه صندوق تحيا مصر بدعم واعتماد 8 أجهزة وماكينات غسيل كلوي لمستشفى منفلوط المركزي بعد تأسيس الوحدة وفجأة بعد الاعتماد ووصول الأجهزة تدخلت جهات حزبية وغير حزبية لتخفيض الاعتمادات لكل مركز حيث أن مركز القوصية تم اعتماد 3 أجهزة ومركز ديروط تم اعتماد 6 أجهزة ومركز منفلوط تم اعتماد 8 اجهزة وقد وصلت الأجهزة منذ أكثر من 10 ايام وتم وضع تلك الأجهزة في مخازن ديروط بحجة الإيداع في تلك المخازن والمفروص والمعمول به أن هذه المنحة والتي تم الاعتماد لها من صندوق تحيا مصر لا يجب التلاعب في الانصبة التي تم توزيعها لأنها من جهة تتبع جهات سيادية ونريد أن نوجه هذه الأسئلة لوكيل وزارة الصحة بأسيوط: 1-لماذا وضعت الثماني أجهزة التي من نصيب مستشفى منفلوط في مخازن مستشفى ديروط؟ 2-؛لماءا تمت المماطلة في تسليم الثماني أجهزة ولم يتم التسليم الآن ؟ 3- لماذا تم تعديل نصيب مستشفى القوصية من 3 أجهزة إلى 5 أجهزة ؟ وهل هذا على حساب نصيب مستشفى منفلوط؟ 4- هل هناك توصيات من مسؤول حزب يدعي أنه الوحد بإعادة توزيع الانصبة على اهواءهم والتدخل في قرارات وزيرة الصحة ووكيل الوزارة بأسيوط وهذا ما يخالف المعايير الموضوعة لصندوق تحيامصر 5- إلى متى سيظل مبدأ الاستحواذ ومبدأ التدخلات لحقوق المراكز بناء على الهواء البعض لكي يلين مبدأ الاستقواء وفرض العضلات على مراكز أخرى من اشخاص يريدون تحقيق مكاسب سياسية شخصية وفي النهاية تضيع الحقوق وراء سواتر الظلام؟. 5- نريد من الجهات الرقابية سواء الرقابة الإدارية أو معالي محافظ أسيوط او معالي وزيرة الصحة أن تحقق في تلك التدخلات التي تضيع فيها الحقوق. هذه الأسئلة الحائرة يجب أن يقوم وكيل الصحة بالإجابة عليها وإذا كانت تلك الأسئلة ليس لها إجابة فنرجو من الجهات الرقابية أن تتحقق من المستندات المرفقة وتبني عليها إعطاء الحقوق لكل مستشفى حسب ما نص عليه صندوق تحيا مصر والانصبة من أجهزة الغسيل الكلوي التي تم الموافقة عليها بإعطاء مستشفى منفلوط المركزي8 أجهزة